Annonce

Réduire
Aucune annonce.

4 intellectuels arabes exigent le Retrait des ambassadeurs arabes du Maroc à cause de l'occupantion du Sahara marocain

Réduire
X
 
  • Filtre
  • Heure
  • Afficher
Tout nettoyer
nouveaux messages

  • 4 intellectuels arabes exigent le Retrait des ambassadeurs arabes du Maroc à cause de l'occupantion du Sahara marocain

    دعما لحق تقرير المصير.. مفكرون عرب يطلبون بصوت واحد

    ​​​​​:سحب السفراء العرب من المغرب بصفته دولة محتلة للصحراء الغربية

    وليد.ع / وكالات

    دعا مفكرون عرب إلى دعم الشعب الصحراوي في نضاله من أجل تقرير المصير وسحب السفراء العرب من المغرب بصفته قوة محتلة لبلد عربي، حسب ما ذكرته وكالة الأنباء الصحراوية .
    جاء ذلك خلال ندوة للجنة العربية للتضامن مع الشعب الصحراوي عبر تقنية التحاضر عن بعد، بعنوان “أين القضية الصحراوية من اهتمام المواطن العربي”، شارك فيها عدد من الشخصيات السياسية والفكرية العربية، في مقدمتهم المحلل السياسي والخبير الاقتصادي اليمني، عبد العزيز الترب، الذي أكد على حق الشعب العربي الصحراوي في مقاومة الاحتلال والتحرر وبناء دولته المستقلة.
    وشدد على أن القضية الصحراوية “هي قضية كل الشعب اليمني، لأنها قضية شعب يعاني من الظلم والقهر لسنوات طويلة”.
    ومن فلسطين المحتلة، شاركت عضو المجلس الوطني الفلسطيني، سلوى هديب، التي طالبت الحكومات العربية “وبشكل عاجل” بسحب سفرائها من المغرب الذي فتح أبوابه للكيان الصهيوني الغاصب وجسد التطبيع معه.
    ومن تونس، شاركت المدونة والناشطة الحقوقية منيرة بوعزيزي، التي دعت إلى الوقوف إلى جانب القضية الصحراوية لتمكين الشعب العربي الصحراوي من تقرير مصيره.
    من جهته، دعا المفكر الأردني عزمي منصور، رئيس جمعية مناهضة الصهيونية، إلى ضرورة العمل المشترك لدعم قضية الشعب العربي الصحراوي والوقوف إلى جانبه حتى تقرير مصيره.
    وبين المشاركون أن المغرب “وقع على وثيقة الاتحاد الافريقي التي تنص على وجود الجمهورية العربية الصحراوية كعضو مؤسس للاتحاد الافريقي، وهذا اعتراف مباشر بوجودها”، وشددوا على دعم القرارات الأممية وقرارات الاتحاد الافريقي التي تنص على أن القضية الصحراوية هي قضية تصفية استعمار.
    وحضر الندوة رئيس وأعضاء اللجنة العربية للتضامن مع الشعب الصحراوي وعدد من المفكرين والباحثين والإعلاميين العرب

  • #2
    دعا مفكرون عرب
    Ça me rappelle la fameuse phrase أجمع علماء المسلمين alors qu'il s'agit en fait que de 4 personnes qui ne se sont jamais rencontrés comme presque notre cas ici
    et c'est une femelle palestinienne qui a fait cet appel et pas les 4. On va dire جمهور العلماء

    Commentaire


    • #3
      Booof c'est du n'importe quoi !!!! il a dit Intellectuel
      Molière : « Si c'est votre façon d'aimer, je vous prie de me haïr »

      Commentaire


      • #4
        Ainsi que les 3 épiciers de Bab El Oued.

        Commentaire

        Chargement...
        X